الرئيسية / الأخبار الدولية / تركيا: صفقاتنا العسكرية مع موسكو ليست موجهة ضد واشنطن

تركيا: صفقاتنا العسكرية مع موسكو ليست موجهة ضد واشنطن

قال الناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، الخميس، إن أنقرة لن تسمح بالتشكيك في مكانتها داخل حلف شمال الأطلسي على ضوء ملفي “إس 400″ومقاتلات “F 35”، موضحا أن لغة التهديد غير مجدية.

وقال قالن لوسائل اعلام تركية اليوم (18 نيسان 2019): “نرفض التصريحات التي تشكك في مكانة أنقرة ضمن الناتو.. ومكانة عضو ما في الحلف لا يمكن تحديدها من قبل بلد واحد، بل من قبل جميع الدول الأعضاء”.

وأردف قالن: “نحن لسنا بلدا مراقبا في حلف شمال الأطلسي، بل نحن عضو مثل سائر الأعضاء، ونملك كامل الصلاحية في اتخاذ القرارات ضمن بنية الحلف، وبالتالي لن نسمح في التشكيك بمكانة تركيا فيه”.

وأكد أن شراء أنقرة منظومة “إس 400” من موسكو، ليس خطوة معادية لواشنطن، بل قرار أنقرة لتطوير إمكاناتها الدفاعية، مبينا أن تركيا طالبت بالحصول على أنظمة “باتريوت” الأميركية أيضا، إلا أنها لم تحصل على رد إيجابي من واشنطن.

وشدد على أن علاقات أنقرة مع روسيا ليست بديلا عن نظيراتها مع الولايات المتحدة وبلدان الاتحاد الأوروبي، وكذلك علاقاتها مع هذه البلدان ليست بديلا عن علاقاتها مع روسيا.

وأضاف قالن أن منظور السياسة الخارجية التركية تجاه الأحداث والأمور قائم على الانفتاح، والإكثار من البدائل، وتطوير المزيد من العلاقات مع مختلف البلدان.

عن Mustafa Al-Nuaimy

شاهد أيضاً

وزير الخارجية الأمريكي يزو السعودية والإمارات

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو اليوم أنه سيسافر إلى السعودية والإمارات لإجراء محادثات، مكررا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *